جامعة مصراتة توقع اتفاقية تعاون مُشترك مع المركز الوطني للأطراف الصناعية

التصنيف:اخبار
التاريخ: 2020-06-28


dfs
جامعة مصراتة توقع اتفاقية تعاون مُشترك مع المركز الوطني للأطراف الصناعية width=
جامعة مصراتة توقع اتفاقية تعاون مُشترك مع المركز الوطني للأطراف الصناعية مصراتة| 25_يونيو_2020م من أجل توطيد أواصر التعاون، وتدشينًا لجسور التآزر والترابط بين جامعة مصراتة وكل المؤسسات الخدمية داخل البلاد وخارجها، وتفعيلًا لمسؤوليتها المجتمعية المنوطة بها؛ وقَّعت جامعة مصراتة صباح اليوم الخميس الموافق 25_يونيو_2020م اتفاقية تعاون مُشترك مع المركز الوطني للأطراف الصناعية، وذلك بقاعة الاجتماعات الرئيسة بمقر الإدارة العامة للجامعة. يمثل جامعة مصراتة أ.د "فرج علي أبوشعالة" بصفته رئيس الجامعة، ومثّل المركز الوطني للأطراف الصناعية الأستاذ "الصادق عمر الحداد" بصفته المدير العام للمركز. وقد تم توقيع الاتفاقية بحضور عدد من السادة مديري الإدارات والمراكز والمكاتب والوحدات من الجانبين. وقد جاءت هذه الاتفاقية لتوطيد أواصر التعاون المشترك بين جامعة مصراتة والمركز الوطني للأطراف الصناعية في مجال الأطراف الاصطناعية والعلاج الطبيعي وتبادل الخبرات وتدريب المستخدمين وتوفير المواد الخام والمستلزمات والمعدات المتعلقة بالأطراف الصناعية والعلاج الطبيعي، نظرًا لما يمثله هذا التعاون من أهمية بالغة لخدمة شريحة مهمة في المجتمع "الأشخاص ذوي الإعاقة". وباعتبار جامعة مصراتة "بيت الخبرة" في عديد التخصصات والمجالات المختلفة، ونظرا لامتلاك الجامعة مركزًا متخصصًا في الأطراف الصناعية تحت مسمى "مركز جامعة مصراتة للتأهيل البدني والأطراف الصناعية" ، والذي يقدم خدماته المجانية الدائمة لكل المواطنين من كامل ربوع ليبيا، انطلاقًا من دور الجامعة في خدمة المجتمع، فقد أبدى السيد رئيس الجامعة استعداد الجامعة التام ومركز جامعة مصراتة للتأهيل البدني والأطراف الصناعية؛ للمساهمة الفاعلة بكل الإمكانات المتاحة في سبيل تطوير مجال الأطراف الصناعية والعلاج الطبيعي وتبادل الخبرات والاستشارات الفنية، والتدريب وتسخير كل الإمكانات المتاحة؛ خدمة لهذه الشريحة المهمة والفاعلة من شرائح المجتمع للمساهمة في دمجها في المجتمع من خلال إقحامها في سوق العمل. وقد تقرر خلال محفل التوقيع الاتفاق على الآتي: 1_ تقديم الدعم الفني المتبادل لغرض تشغيل ورش الأطراف الصناعية وفتح باب التدريب لمرشحي الطرفين في تصنيع الأطراف الصناعية ومجال التأهيل البدني. 2_ توفير المواد الخام اللازمة لتصنيع الأطراف الصناعية ولوازمها. 3_ تقديم الآراء والمشورة الفنية والرسائل الإخبارية والبحوث والدراسات في مجال الأطراف الصناعية والتدريب على المشي، وتدريب المستخدمين بين مركز جامعة مصراتة للتأهيل البدني والمركز الوطني للأطراف الصناعية. 4_ الدعوة المتبادلة لحضور ورش العمل والمؤتمرات واللقاءات والمعارض العلمية المتعلقة بالأطراف الصناعية والتأهيل البدني. 5_ النشر المُشترك وتبادل المعلومات والبيانات. 6_ تبادل الخدمات الاستشارية المُشتركة. 7_ تبادل الأبحاث والدراسات المشتركة كل حسب مجاله 8_ التدريب والتأهيل للطرفين حسب الإمكانات المتاحة في مجال التأهيل البدني والأطراف الصناعية. 9_ تنظيم الندوات العلمية و ورش العمل المشتركة. 10_ التعاون التام في أي مجالات أخرى يقدمها أي من الطرفين. يبدأ العمل بهذه الاتفاقية من تاريخ توقيعها. نسأل الله العلي القدير أن يوفق كل من أراد خيرًا للبلاد والعباد.